ديوان الشعر  / عبدالعزيز الكريداء/   -  سديد الرأى

سلام الله على اللي للوفاء والطيب عنواني

يذكر بالقصيم وبالمجالس تسمع أخباره

سهيل مع نجوم الليل في كبد السماء باني

علم مثل العلم بالأرض دايم مشعل ناره

وهو عبدالله المسند عظيم القدر والشاني

يعرفه من نصاه بحزه الماجوب في داره

معه فزعه وبه نزعه لفعل الخير عشقاني

يبر بوالديه وباللزم ما تسمع أعذاره

وله قيمه وله شيمه بوسط الناس ميزاني

يوفي كفة اللي خانه الميزان بعياره

ابو عبدالعزيز اللي فتح للخير بيباني

سديد الرأي والنية سليمة طول مشواره

يجيب علوم ويجدد سلوم بكل ميداني

يشير ويستشير ولا يضيع الشور بأشواره

بنى قصره على ساسه وجود فيه الأركاني

يهبهب ريح من سير عليه وكل من زاره

على فنجال من حب المكلأ سلوة المعاني

ثلاث دلال جنب النار مصفوفة بمجمارة

حمسها ثم بردها ودقه نجر دناني

ولقمها وصفاها وبهرها آطيب ابهاره

وصبه للرجال الحاضرة ذربين الأيماني

قريب ومن بعيد الدار طاب وطاب مسياره

علوم رجال مع فنجال غاية كل شفقاني

تنومس ساعة بالعمر والأيام غداره

ألا ليت شعري لو يعبر دون نقصاني

أوفي حق من حاش المراجل وإقتفي ثاره

أقوله وأسأل المعبود مع دورات الأزماني

يزيده عز ويسدد خطاه ويرفع أذكاره




أدوات القصيدة

 

النسبة 2.68/5 (575اجمالي)

 


جميع الحقوق محفوظة لموقع عائلة الكريداء