واعجب كل العجب يا عرب والله عجب    كل شيء شايفينه بها الدنيا عجيب



يمسي الرجال مؤمن وقلبه ما ذهب    مع هوى نفسه ونفس البنادم تستجيب



ثم يصبح واخلف الصبح حلحيل العرب    درات الدنيا ودار الفلك بأمر غريب



اختلط نجابها مع قليلين الأدب    واختلف منها جها بالبعيد وبالقريب



احد يرخي للبطان واحد يرخي للحقب    لين طاحت زهيته وانعثر وسط الشعيب



ضاعت أشواره ولا أحد يلبي له طلب    صار حاله مثل حال المصوت بالقليب



كل ما حرك مجاديف حظه بالسبب    انقلب صا في زمانة على مثل السريب



لو تعزوا بالنجب مع رفيعين النسب    ارتفع منسوب حظه وعداه النصيب



مع رجال تفعل الطيب في سعه ورحب    والرجال الطيبة في ذراها كل طيب
جميع الحقوق محفوظة لــ
ديوان الشعر

http://www.alkrida.com/